تغيير زيت المحرك

هل حان وقت تغيير زيت المحرك ؟ هذا السؤال كثير التداول، وله كثير من الإجابات المتباينة من واحد لآخر .

إن زيت المحرك هو من الأمور المهمة جداً، وينبغي الاهتمام به للحفاظ على محرك سيارتك من التعطل ولتطيل عمره .

والاهتمام به يشمل نقطتين في غاية الأهمية: وما هو الوقت المناسب لتبديل زيت المحرك ؟ ما نوع الزيت المناسب ؟

ما وقت تغيير زيت المحرك ؟

أراد ثعلب أن يقطع جدولاً، وأثناء تردده وخوفه من أن يكون الجدول عميقاً رأى زرافة فسألها عن عمق الجدول .

فأجابته أنه إلى الركبة فقط ، ولما باشر بقطعه وجده عميقاً جداً، بل أنه خاف من الغرق لأن الماء يوشك أن يغمره .

وبعد هذه المغامرة الخطيرة تفطن وعرف أن ما هو عند غيرك إلى الركبة فهذا لا يعني أن يكون عندك أنت كذلك .

لذلك وحتى تعرفما هو مناسب لسيارتك احصل على “دليل المالك” الخاص بسيارتك فهو يخبرك بما هو مناسب لها .

فهذا الدليل وضعه الخبراء الذين قاموا بتصميم السيارة وهم يعرفون تماماً ما هي احتياجاتها التي قد تختلف عن غيرها .

في السيارات القديمة قد يكون تغيير زيت المحرك على 3000 ميل ولكن مع تطوير المحركات والزيوت كبر الرقم .

فبتنا نجد أن بعض السيارات تبديل زيت المحرك على 7500 ميل حتى أن بعضها على أكثر من 10000 ميل .

لذلك لا بديل آمن سوى الاطلاع على دليل المالك، وإن لم يكن لديك فابحث على الأنترنت من موقع الشركة .

ما هو نوع زيت المحرك المناسب ؟

نوع زيت المحرك

عد من جديد إلى قصة الثعلب والزرافة فسوف تدرك سريعاً من جديد أهمية دليل المالك وتوصية مصممي سيارتك .

إن الأفضل لسيارتك هو ما يوصي به مصمم السيارة، أما أنواع الزيوت الأخرى المطروحة فالخيار لك والكرة بملعبك :

1- الزيوت التقليدية

إن الزيوت التقليدية المتوفرة هي زيوت قصيرة الأمد ينبغي إعادة تبديلها على مسافة 3000-5000 ميل من قيادة السيارة .

السلبي : سوف تكثر عدد المرات التي تقوم بها بتغيير زيت المحرك، أي تقل الفترة اللازمة بين تبديل وآخر للزيت .

وهذا يعتبر أمر سلبي بالنسبة إلى كثيرين من ناحية من أجل التعطل وانتظار إتمام التغيير، ومن ناحية أخرى للتكلفة .

الإيجابي : عندما تقوم بتبديل الزيت فأنت تكسب عملية كشف على وضع باقي القطع وكشف ما ينبغي صيانته منها .

وهذا أمر جيد يندرج ضمن الصيانة الدورية للسيارة وهي أمر مهم جداً يساعد في الوقاية من الحوادث والأعطال .

2- الزيوت الحديثة

 مع تطور العلم قامت بعض الشركات بإنتاج زيوت ذات عمر أطول، يصير التبديل فيها من 10000-12000 ميل .

السلبي : قد لا يناسب ذلك بعض أنواع المحركات القديمة بسبب المكونات المساعدة التي تتركب منها هذه الزيوت .

بالإضافة إلى أنك تخسر تلك الصيانة الدورية، فينبغي عليك حفاظاً على سلامتك وعلى سيارتك القيام بها منفردة .

الإيجابي : انخفاض عدد مرات تغيير الزيت مما يعني انخفاضاً في استهلاك الوقت المخصص لذلك ومعدل تكلفة أقل .

النتيجة :

الخيار لك بين هذه الأنواع، لذلك قمنا بعرض سلبيات وإيجابيات كل نوع وأنت تختار ما يناسبك أنت من هذه الأنواع .

عوامل مؤثرة

هنالك عوامل ومؤثرات ينبغي الانتباه لها عند التفكير في تغيير زيت المحرك لسيارتك :

1- لا تترك أو تهمل تبديل مصافي الزيت أكثر من عمرها المقرر من الشركة، خصوصاً إذا كانت سيارتك تتعب .

فإهمال أو التأخير في تبديل مصافي الزيت يقلل تصفية زيت المحرك وبالتالي يقلل من فعالية الزيت في خدمة المحرك .

2- ضوء التحذير الأحمر الخاص بالزيت يضيء فقط عند بدء إقلاع المحرك، وذلك لوهلة بسيطة فقط – هذا الطبيعي .

أما في حال توهجه أثناء القيادة أو التباطؤ فهذا يعني أن هنالك مشكلة، فتوقف فوراً واستدعاء ميكانيكي متنقل الكويت .

3- هنالك أمور تقصر عمر الزيت عن المسافة المعهودة، كتكرارالرحلات القصيرة أو سحب مقطورة خلف السيارة .

أيضاً الحرارة العالية للطقس والأتربة والرمال هي عوامل مناخية مؤثرة، وهذا تماماً ما هو لدينا هنا في الكويت .

4- في حال وجود تآكل في حلقات المكبس (جوانات البسطونات) فإن هذا ينعكس سلبياً على زيت محرك السيارة .

لأن هذا التآكل يزيد من كمية غازات العادم (نواتج احتراق الوقود) وعندها تلوث الزيت وتغير في خصائصه .

وفي الختام نقول

سلامتك من سلامة سيارتك ولذلك لا يمكن الإهمال أو التراخي في الموضوع، إضافة إلى هدر الوقت في الأعطال .

المحرك مهم جداً، وبالنسبة للمحرك فإن زيت المحرك هو من أهم الأشياء للحفاظ على جودة عمله وعلى سلامته .

ابقى على معرفة بكل جديد ومفيد وذلك بمتابعة صفحتنا على  انستقرام واترك لنا عبق من مرورك الكريم .

× المساعدة السريعة